مستنينك من زمان/ كبار وصغيرين كمان/ الاسم حلو علي مسمي/ منتدي مصرين جدعان
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
zerocool
 
Admin
 
يسرى حسن
 
دودى
 
eslamcrspo
 
عبده همبكه
 
just_ahlawy
 
honda zamalkawy
 
ساندرا صلاح
 
hossam
 
المواضيع الأخيرة
» شركة ايكونز للتسويق والدعاية والاعلان في مصر
الخميس 08 سبتمبر 2011, 9:10 pm من طرف sabryna

» اقوي شركات التسويق الالكتروني في مصر
الأحد 28 أغسطس 2011, 3:07 pm من طرف sabryna

» كيف تخرج بمنتجاتك الي العالمية بواسطة التسويق الالكتروني
الأحد 14 أغسطس 2011, 12:21 am من طرف sabryna

» تعلم الكمبيوتر واللغات بسهولة عن تجربة
الأربعاء 10 أغسطس 2011, 4:15 pm من طرف ولي الدين

» النهضه المصرية بعد الثورة المصرية
الجمعة 05 أغسطس 2011, 4:30 pm من طرف DREEM2020

» مصر اولا يا مصريون
الجمعة 29 يوليو 2011, 11:59 pm من طرف DREEM2020

» مصر تريد ان تحيا من جديد
الأحد 10 يوليو 2011, 8:31 pm من طرف DREEM2020

» كونكر تهييس جلوريا الجديده لعبه جامده جدا و اون لاين كمان
الثلاثاء 17 مايو 2011, 2:32 pm من طرف selia

» منحة "مشروع تعلم" المجانية
الثلاثاء 18 يناير 2011, 1:40 am من طرف sabryna

تصويت
هل تتوقع أن يكون مصريين جدعان واحد من أشهر المنتديات خلال الأعوام القادمة؟
 1- نعم
 2- لا
 3- لا أعرف
استعرض النتائج
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 131 بتاريخ الجمعة 04 فبراير 2011, 6:01 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 186 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ابو عمر فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2578 مساهمة في هذا المنتدى في 1121 موضوع
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
منتدى

شاطر | 
 

 معنى كلمة "مصر " الجزء الاخير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يسرى حسن

avatar

عدد الرسائل : 336
تاريخ التسجيل : 27/01/2009

مُساهمةموضوع: معنى كلمة "مصر " الجزء الاخير   الجمعة 20 فبراير 2009, 12:50 am

لو‏ ‏هي‏ ‏كده‏ ‏في‏ ‏عيوننا‏ ..‏
‏‏طيب‏ ‏هم‏ ‏شايفينها‏ ‏إزاي؟‏!
‏يأتي‏ ‏السائحون‏ ‏إلي‏ ‏مصر‏ ‏من‏ ‏أرجاء‏ ‏العالم‏ ‏لكي‏ ‏يتمتعوا‏ ‏بمشاهدة‏ ‏حضارتنا‏ ‏ومناطقنا‏ ‏السياحية‏ ‏الخلابة‏ ‏كل‏ ‏عام‏ ‏وتختلف‏ ‏اهتمامات‏ ‏السائحين‏ ‏الشباب‏ ‏الذين‏ ‏يفضلون‏ ‏قضاء‏ ‏إجازتهم‏ ‏علي‏ ‏سواحل‏ ‏الغردقة‏ ‏وشرم‏ ‏الشيخ‏ ‏عن‏ ‏السائحين‏ ‏كبار‏ ‏السن‏ ‏الذين‏ ‏يفضلون‏ ‏الاستمتاع‏ ‏بعبق‏ ‏الحضارة‏ ‏المصرية‏ ‏وفي‏ ‏الحالتين‏ ‏يشكو‏ ‏السائحون‏ ‏مر‏ ‏الشكوي‏ ‏بسبب‏ ‏المعاملة‏ ‏التي‏ ‏تعطي‏ ‏انطباعات‏ ‏سيئة‏ ‏عنا‏ ‏كبلد‏ ‏سياحي‏ ‏اسمعوا‏ ‏ماذا‏ ‏يقول‏ ‏الزوار‏ ‏الأجانب‏ ‏عن‏ ‏مصر‏

..‏'‏خليط‏ ‏من‏ ‏الحب‏ ‏والاستياء‏ ‏تجاه‏ ‏هذا‏ ‏البلد‏ ‏العظيم‏' ‏هكذا‏ ‏بدأت‏ ' ‏هيلينا‏ ‏فرنسية‏ ' ‏حديثها‏ ‏عندما‏ ‏سألنا‏ ‏عن‏ ‏شعورها‏ ‏تجاه‏ ‏مصر‏ ‏وقالت‏:‏
اخترنا‏ ‏زيارة‏ ‏مصر‏ ‏لأننا‏ ‏نبحث‏ ‏عن‏ ‏كل‏ ‏ما‏ ‏هو‏ ‏أصيل‏ ‏وتقليدي‏ ‏فكلما‏ ‏تجولنا‏ ‏بين‏ ‏الآثار‏ ‏الفرعونية‏ ‏بهرتنا‏ ‏حضارتهم‏ ‏وذكاؤهم‏ ‏ومدي‏ ‏التقدم‏ ‏الذي‏ ‏كانوا‏ ‏يعيشون‏ ‏فيه‏ ‏ولكن‏ ‏الشيء‏ ‏الوحيد‏ ‏الذي‏ ‏أثار‏ ‏استياءنا‏ ‏داخل‏ ‏مصر‏ ‏كان‏ ‏الازدحام‏ ‏المروري‏ ‏الذي‏ ‏كان‏ ‏دائما‏ ‏يعطلنا‏ ‏عن‏ ‏مواعيد‏ ‏رحلاتنا‏ ‏داخل‏ ‏مصر‏ ‏التي‏ ‏كنا‏ ‏نفقدها‏ ‏بسبب‏ ‏الازدحام‏ ‏المروري‏ ‏الذي‏ ‏يتسبب‏ ‏في‏ ‏تأخيرنا‏ ‏عليها‏.‏

أأتيت‏ ‏إلي‏ ‏مصر‏ ‏العام‏ ‏الماضي‏ ‏وشاهدت‏ ‏العديد‏ ‏من‏ ‏الآثار‏ ‏المصرية‏ ‏القديمة‏ ‏التي‏ ‏بهرتني‏ ‏وجعلتني‏ ‏أتأكد‏ ‏أن‏ ‏حضارة‏ ‏مصر‏ ‏أقوي‏ ‏وأعظم‏ ‏بكثير‏ ‏من‏ ‏أي‏ ‏حضارة‏ ‏قرأت‏ ‏عنها‏ ‏أو‏ ‏ذهبت‏ ‏لمشاهدتها‏ ‏في‏ ‏العالم‏ ‏ولكن‏ ‏رغم‏ ‏كل‏ ‏هذا‏ ‏صدمتني‏ ‏الطريقة‏ ‏الغريبة‏ ‏التي‏ ‏يقود‏ ‏بها‏ ‏المصريون‏ ‏السيارات‏ ‏في‏ ‏الشارع‏ ‏و‏ ‏تعجبت‏ ‏كثيرا‏ ‏لأساليب‏ ‏البيع‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏فقد‏ ‏أصر‏ ‏أحد‏ ‏البائعين‏ ‏بخان‏ ‏الخليلي‏ ‏أن‏ ‏اشتري‏ ‏منه‏ ‏وعندما‏ ‏رفضت‏ ‏عاملني‏ ‏بمنتهي‏ ‏السوء‏ .‏
أما‏ ' ‏أوسينيف‏ ‏السائح‏ ‏الروسي‏ ' ‏فكان‏ ‏رأيه‏ ‏مختلفا‏ ‏تماما‏ ‏عن‏ ‏مصر‏:‏
زيارتي‏ ‏لمصر‏ ‏هي‏ ‏الأولي‏ ‏وقد‏ ‏تكون‏ ‏الأخيرة‏ ‏فبداية‏ ‏من‏ ‏نزولنا‏ ‏المطار‏ ‏المتكدس‏ ‏بالناس‏ ‏في‏ ‏شرم‏ ‏الشيخ‏ ‏ونحن‏ ‏نشعر‏ ‏بالانزعاج‏ ‏خاصة‏ ‏من‏ ‏النظام‏ ‏الأمني‏ ‏المبالغ‏ ‏فيه‏ ‏الذي‏ ‏يشعرنا‏ ‏أن‏ ‏هناك‏ ‏خطرا‏ ‏ينتظرنا‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏مكان‏ ‏نذهب‏ ‏إليه‏ ‏ذلك‏ ‏فضلا‏ ‏عن‏ ‏عشوائية‏ ‏السير‏ ‏في‏ ‏الطرق‏ ‏السريعة‏ ‏وعدم‏ ‏التزام‏ ‏السائقين‏ ‏بالحارات‏ ‏المرورية‏ ‏فللأسف‏ ‏لا‏ ‏يوجد‏ ‏تنظيم‏ ‏نهائي‏ ‏من‏ ‏قبل‏ ‏شركات‏ ‏السياحة‏ ‏للأماكن‏ ‏التي‏ ‏سوف‏ ‏نقوم‏ ‏بزيارتها‏ ‏كما‏ ‏أن‏ ‏معلوماتنا‏ ‏عن‏ ‏هذه‏ ‏الأماكن‏ ‏اكبر‏ ‏بكثير‏ ‏من‏ ‏معلومات‏ ‏المرشد‏ ‏السياحي‏ ‏الذي‏ ‏يصطحبنا‏ .‏
مصر‏ ..‏شغل‏ ‏سيما‏!!معظم‏ ‏الشباب‏ ‏لم‏ ‏يشاهدوا‏ ‏مصر‏ ‏زمان‏ ‏علي‏ ‏حقيقتها‏ ‏ولكن‏ ‏أكيد‏ ‏شاهدوها‏ ‏في‏ ‏الافلام‏ ‏والكثيرون‏ ‏قد‏ ‏لايعرفون‏ ‏تاريخ‏ ‏مصر‏ ‏ولكن‏ ‏يرونه‏ ‏كما‏ ‏يرونه‏ ‏من‏ ‏خلال‏ ‏الافلام‏ ‏وربما‏ ‏الكثيرون‏ ‏نسوا‏ ‏اللهجة‏ ‏المصرية‏ ‏قديما‏ ‏ولكن‏ ‏من‏ ‏شاهد‏ ‏الأفلام‏ ‏يتذكرها‏ ‏وفي‏ ‏الواقع‏ ‏ربما‏ ‏تغيرت‏ ‏بعض‏ ‏الأماكن‏ ‏وتبدلت‏ ‏لكن‏ ‏من‏ ‏خلال‏ ‏السينما‏ ‏نستطيع‏ ‏معرفة‏ ‏أصلها‏ ‏وأصلنا‏ ‏قد‏ ‏يشاهد‏ ‏البعض‏ ‏الآفلام‏ ‏ويري‏ ‏أنها‏ ‏تسيء‏ ‏لمصر‏, ‏والسؤال‏ ‏هنا‏ ‏هل‏ ‏مصر‏ ‏هي‏ ‏التي‏ ‏في‏ ‏الافلام؟

‏هذا‏ ‏ماسنعرفه‏ ‏من‏ ‏الناقد‏ ‏الفني‏ ‏طارق‏ ‏الشناوي‏ ‏الذي‏ ‏يقول‏: ‏السينما‏ ‏توثيق‏ ‏للمكان‏ ‏والبلد‏ ‏والزمان‏ ‏واللهجة‏ ‏والتاريخ‏ ‏بغض‏ ‏النظر‏ ‏عما‏ ‏إذا‏ ‏كان‏ ‏الفيلم‏ ‏سياسيا‏ ‏أو‏ ‏كوميديا‏ ‏أو‏ ‏اجتماعيا‏ ‏أو‏ ‏كان‏ ‏روائيا‏ ‏أو‏ ‏تسجيليا‏ ‏أو‏ ‏كان‏ ‏عظيما‏ ‏أو‏ ‏متواضعا‏ ‏فالسينما‏ ‏توثق‏ ‏الأماكن‏ ‏وتوثق‏ ‏البلاد‏ ‏من‏ ‏التصوير‏ ‏داخلها‏ ‏وصورة‏ ‏مصر‏ ‏تختلف‏ ‏في‏ ‏الأفلام‏ ‏علي‏ ‏حسب‏ ‏زاوية‏ ‏الرؤية‏ ‏بمعني‏ ‏أن‏ ‏هناك‏ ‏كثيرا‏ ‏من‏ ‏المصريين‏ ‏يغضبون‏ ‏عندما‏ ‏تقدم‏ ‏المصرية‏ ‏في‏ ‏صورة‏ ‏راقصة‏ ‏او‏ ‏تصور‏ ‏رجلين‏ ‏يأكلان‏ ‏علي‏ ‏عربية‏ ‏فول‏ ‏أو‏ ‏عند‏ ‏تقديم‏ ‏الاحياء‏ ‏العشوائية‏ ‏لأنهم‏ ‏عندما‏ ‏يسافرون‏ ‏خارج‏ ‏مصر‏ ‏يجدون‏ ‏ان‏ ‏زملاءهم‏ ‏في‏ ‏العمل‏ ‏من‏ ‏اجانب‏ ‏أو‏ ‏خليجيين‏ ‏ترسخ‏ ‏في‏ ‏ذهنهم‏ ‏أن‏ ‏كل‏ ‏المصريين‏ ‏مثل‏ ‏الفيلم‏ ‏وأنا‏ ‏رأيي‏ ‏أننا‏ ‏لابد‏ ‏أن‏ ‏نتخلص‏ ‏من‏ ‏هذه‏ ‏الحساسية‏ ‏المفرطة‏ ‏بمعني‏ ‏أننا‏ ‏لابد‏ ‏أن‏ ‏نفهم‏ ‏أن‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏دول‏ ‏العالم‏ ‏يوجد‏ ‏عشوائيات‏ ‏وقاذورات‏ ‏واعتقد‏ ‏أنه‏ ‏لايسيء‏ ‏لمصر‏ ‏تصويرها‏ ‏ولكن‏ ‏يسيء‏ ‏لمصر‏ ‏وجودها‏ ‏بدون‏ ‏حل‏ ‏

فالسينما‏ ‏شاءت‏ ‏ام‏ ‏أبت‏ ‏هي‏ ‏توثيق‏ ‏لمصر‏ ‏ويعرف‏ ‏الناس‏ ‏البلد‏ ‏من‏ ‏خلالها‏ ‏فعندما‏ ‏نأتي‏ ‏للسينما‏ ‏في‏ ‏مصر‏ ‏ونحن‏ ‏بدأنا‏ ‏السينما‏ ‏تقريبا‏ ‏مع‏ ‏السينما‏ ‏في‏ ‏العالم‏ ‏في‏ ‏القرن‏ ‏الماضي‏ ‏وأتذكر‏ ‏فيلم‏ ‏صوره‏ ‏الاخوة‏ ‏لومير‏ ‏عن‏ ‏كوبري‏ ‏قصر‏ ‏النيل‏ ‏عند‏ ‏بنائه‏ ‏عام‏ 1896 ‏وأيضا‏ ‏فيلم‏ ‏عن‏ ‏نفس‏ ‏الكوبري‏ ‏بعد‏ ‏مرور‏ ‏قرن‏ ‏من‏ ‏الزمن‏ ‏عام‏ 1996 ‏فعرفت‏ ‏الي‏ ‏أي‏ ‏مدي‏ ‏السينما‏ ‏وثقت‏ ‏المكان‏ ‏وكانت‏ ‏القيمة‏ ‏ان‏ ‏الاخوة‏ ‏لومير‏ ‏من‏ ‏صوره‏ ‏ايضا‏ ‏ومثلا‏ ‏في‏ ‏الافلام‏ ‏القديمة‏ ‏رأينا‏ ‏ان‏ ‏شوارع‏ ‏مصر‏ ‏كان‏ ‏لايوجد‏ ‏بها‏ ‏ازدحام‏ ‏مثل‏ ‏فيلم‏ ‏حياة‏ ‏او‏ ‏موت‏ ‏لكمال‏ ‏الشناوي‏ ‏فكان‏ ‏جزءا‏ ‏كبيرا‏ ‏من‏ ‏تصوير‏ ‏الفيلم‏ ‏في‏ ‏الشارع‏ ‏وكانت‏ ‏الشوارع‏ ‏خاوية‏ ‏فعلمنا‏ ‏ان‏ ‏الشوارع‏ ‏لم‏ ‏يكن‏ ‏فيها‏ ‏ازدحام‏ ‏والسينما‏ ‏ايضا‏ ‏توثيق‏ ‏للغة‏ ‏بمعني‏ ‏ان‏ ‏اللهجة‏ ‏تتغير‏ ‏من‏ ‏وقت‏ ‏لاخر‏ ‏فزمان‏ ‏كان‏ ‏يقال‏ ‏نينة‏ ‏فهل‏ ‏يقول‏ ‏احد‏ ‏هذه‏ ‏الكلمة‏ ‏الان‏ ‏طيب‏ ‏حد‏ ‏بيقول‏ ‏الان‏ ‏جملة‏ ‏صدقيني‏ ‏انا‏ ‏بحبك‏ ‏اكيد‏ ‏لا‏ ‏وكان‏ ‏زمان‏ ‏الناس‏ ‏بتقول‏ ‏سعيدة‏ ‏ولايقولون‏ ‏سلامه‏ ‏عليكم‏ ‏فيرد‏ ‏عليه‏ ‏الاخر‏ ‏سعيدة‏ ‏مبارك‏ ‏فلهجتك‏ ‏القديمة‏ ‏لن‏ ‏تعرفها‏ ‏الا‏ ‏من‏ ‏الافلام‏ ‏القديمة‏ ‏ولم‏ ‏يكن‏ ‏في‏ ‏السينما‏ ‏زمان‏ ‏يقال‏ ‏لا‏ ‏اله‏ ‏إلا‏ ‏الله‏ ‏فيرد‏ ‏عليه‏ ‏الاخر‏ ‏محمد‏ ‏رسول‏ ‏الله‏ ‏فلم‏ ‏يكن‏ ‏هذا‏ ‏التعبير‏ ‏موجودا‏ ‏في‏ ‏المجتمع‏ ‏المصري‏ ‏وظهر‏ ‏مؤخرا‏ ‏منذ‏ 15 ‏سنة‏ ‏مع‏ ‏المد‏ ‏الديني‏ ‏فعلي‏ ‏المستوي‏ ‏الاجتماعي‏ ‏تستطيع‏ ‏من‏ ‏خلال‏ ‏مفردات‏ ‏صغيرة‏ ‏أن‏ ‏تتعرف‏ ‏علي‏ ‏مصر‏ ‏القديمة‏ ‏وتاريخ‏ ‏السينما‏ ‏ليس‏ ‏في‏ ‏الافلام‏ ‏العظيمة‏ ‏فقط‏ ‏ولكن‏ ‏بكل‏ ‏الافلام‏ ‏فلا‏ ‏نستطيع‏ ‏قول‏ ‏ان‏ ‏الافلام‏ ‏العظيمة‏ ‏تؤرخ‏ ‏وفيلما‏ ‏مثل‏ ‏مخيمر‏ ‏رايح‏ ‏جاي‏ ‏لايؤرخ‏ ‏فكل‏ ‏الافلام‏ ‏تؤرخ‏ ‏فالسينما‏ ‏غصب‏ ‏عنها‏ ‏ودون‏ ‏ان‏ ‏تقصد‏ ‏توثيق‏ ‏لتاريخنا‏... ‏وعن‏ ‏ان‏ ‏السينما‏ ‏تسيء‏ ‏لمصر‏ ‏فأنا‏ ‏اري‏ ‏ان‏ ‏السينما‏ ‏لم‏ ‏تسئ‏ ‏لمصر‏ ‏ولكن‏ ‏نحن‏ ‏من‏ ‏اسأنا‏ ‏اليها‏ ‏اتذكر‏ ‏عام‏ 1991 ‏عندما‏ ‏اخرج‏ ‏يوسف‏ ‏شاهين‏ ‏فيلم‏ ‏القاهرة‏ ‏منورة‏ ‏بأهلها‏ ‏وعرض‏ ‏هذا‏ ‏الفيلم‏ ‏في‏ ‏مهرجان‏ ‏كان‏ ‏اعتبره‏ ‏كل‏ ‏من‏ ‏شاهده‏ ‏مسيئا‏ ‏لمصر‏ ‏وطالب‏ ‏البعض‏ ‏بسحب‏

‏الجنسية‏ ‏من‏ ‏يوسف‏ ‏شاهين‏ ‏وطالب‏ ‏البعض‏ ‏الاخر‏ ‏بحبس‏ ‏شاهين‏ ‏وانا‏ ‏تصديت‏ ‏لذلك‏ ‏في‏ ‏نقابة‏ ‏الصحفيين‏ ‏ومعي‏ ‏الاستاذ‏ ‏مجدي‏ ‏مهنا‏ ‏ـ‏ ‏رحمه‏ ‏الله‏ ‏ـ‏ ‏رئيس‏ ‏اللجنة‏ ‏الثقافية‏ ‏في‏ ‏النقابة‏ ‏وقتها‏ ‏وكنت‏ ‏انا‏ ‏المسئول‏ ‏عن‏ ‏السينما‏ ‏ودافعنا‏ ‏عن‏ ‏حق‏ ‏يوسف‏ ‏شاهين‏ ‏فيما‏ ‏يقصد‏ ‏بان‏ ‏القاهرة‏ ‏منورة‏ ‏باهلها‏ ‏ونشرت‏ ‏جريدة‏ ‏اخبار‏ ‏اليوم‏ ‏وقالت‏ ‏ان‏ ‏الفيلم‏ ‏مسيء‏ ‏لمصر‏ ‏وكتاب‏ ‏كبار‏ ‏كانوا‏ ‏في‏ ‏المهرجان‏ ‏رددوا‏ ‏هذا‏ ‏الكلام‏ ‏بل‏ ‏وبعضهم‏ ‏حاول‏ ‏التحرش‏ ‏بيوسف‏ ‏شاهين‏ ‏وهو‏ ‏في‏ ‏كان‏ ‏واذا‏ ‏تذكرتم‏ ‏الفيلم‏ ‏كان‏ ‏يتعرض‏ ‏لكل‏ ‏المشاكل‏ ‏الموجودة‏ ‏في‏ ‏المجتمع‏ ‏ولا‏ ‏أعتبره‏ ‏مسيئا‏ ‏وهو‏ ‏طبعا‏ ‏لا‏ ‏يسيء‏ ‏وفي‏ ‏رأيي‏ ‏لايوجد‏ ‏اي‏ ‏فيلم‏ ‏عمل‏ ‏في‏ ‏تاريخ‏ ‏السينما‏ ‏اساء‏ ‏لمصر‏ ‏كما‏ ‏ان‏ ‏مصر‏ ‏اذا‏ ‏تأثرت‏ ‏سمعتها‏ ‏بفيلم‏ ‏تبقي‏ ‏بلد‏ ‏هش‏ ‏جدا‏ ‏فالبلد‏ ‏لا‏ ‏تستطيع‏ ‏اي‏ ‏اشارة‏ ‏هزه‏ ‏بمعني‏ ‏اننا‏ ‏اذا‏ ‏عملنا‏ ‏فيلما‏ ‏يصور‏ ‏ان‏ ‏مصر‏ ‏بلد‏ ‏مليء‏ ‏بالرشي‏ ‏والحقيقة‏ ‏انها‏ ‏بدون‏ ‏رشي‏ ‏اكيد‏ ‏الحقيقة‏ ‏ستكسب‏ ‏فبالتالي‏ ‏لايوجد‏ ‏في‏ ‏السينما‏ ‏

مايسيء‏ ‏لمصر‏ ‏والاساءة‏ ‏الحقيقية‏ ‏ان‏ ‏ندفن‏ ‏رءوسنا‏ ‏في‏ ‏الرمال‏ ‏ونقول‏ ‏ان‏ ‏مصر‏ ‏عظيمة‏ ‏ومصر‏ ‏هي‏ ‏امي‏ ‏ونيلها‏ ‏هو‏ ‏دمي‏ ‏وبعد‏ ‏ذلك‏ ‏نكتشف‏ ‏ان‏ ‏النيل‏ ‏ملوث‏ ‏والهواء‏ ‏ملوث‏ ‏فمن‏ ‏الذي‏ ‏اساء‏ ‏لمصر؟

اساء‏ ‏لها‏ ‏من‏ ‏لوث‏ ‏هواءها‏ ‏ونيلها‏ ‏وليس‏ ‏من‏ ‏صور‏ ‏تلوث‏ ‏هوائها‏ ‏ونيلها‏ ‏واكيد‏ ‏مصر‏ ‏هي‏ ‏التي‏ ‏في‏ ‏الافلام‏.



تم نقل الموضوع عن مجلة الشباب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معنى كلمة "مصر " الجزء الاخير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» أسئلة مراجعة في درس "التعرف علي نظرة الإسلام إلي الإنسان والكون والحياة" التربية الإسلامية
» (التهاون)الاحمق يستهين بتاديب ابيه"(أمثال5:15)
» لاعبٌ جزائري: إسبانيا عرضت "ترتيب نتيجة" مباراتنا في مونديال 1986
» طلب امتحانات أصول تربية "خاصة الدور الأول هذا العام"
» الرئيس " الودني

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: أقلام متميزة :: منتدى قراءة فى الصحف-
انتقل الى: