مستنينك من زمان/ كبار وصغيرين كمان/ الاسم حلو علي مسمي/ منتدي مصرين جدعان
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
zerocool
 
Admin
 
يسرى حسن
 
دودى
 
eslamcrspo
 
عبده همبكه
 
just_ahlawy
 
honda zamalkawy
 
ساندرا صلاح
 
hossam
 
المواضيع الأخيرة
» شركة ايكونز للتسويق والدعاية والاعلان في مصر
الخميس 08 سبتمبر 2011, 9:10 pm من طرف sabryna

» اقوي شركات التسويق الالكتروني في مصر
الأحد 28 أغسطس 2011, 3:07 pm من طرف sabryna

» كيف تخرج بمنتجاتك الي العالمية بواسطة التسويق الالكتروني
الأحد 14 أغسطس 2011, 12:21 am من طرف sabryna

» تعلم الكمبيوتر واللغات بسهولة عن تجربة
الأربعاء 10 أغسطس 2011, 4:15 pm من طرف ولي الدين

» النهضه المصرية بعد الثورة المصرية
الجمعة 05 أغسطس 2011, 4:30 pm من طرف DREEM2020

» مصر اولا يا مصريون
الجمعة 29 يوليو 2011, 11:59 pm من طرف DREEM2020

» مصر تريد ان تحيا من جديد
الأحد 10 يوليو 2011, 8:31 pm من طرف DREEM2020

» كونكر تهييس جلوريا الجديده لعبه جامده جدا و اون لاين كمان
الثلاثاء 17 مايو 2011, 2:32 pm من طرف selia

» منحة "مشروع تعلم" المجانية
الثلاثاء 18 يناير 2011, 1:40 am من طرف sabryna

تصويت
هل تتوقع أن يكون مصريين جدعان واحد من أشهر المنتديات خلال الأعوام القادمة؟
 1- نعم
 2- لا
 3- لا أعرف
استعرض النتائج
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 131 بتاريخ الجمعة 04 فبراير 2011, 6:01 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 186 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ابو عمر فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2578 مساهمة في هذا المنتدى في 1121 موضوع
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
منتدى

شاطر | 
 

 تموت الاسد جوعا أزاى ؟؟؟؟؟!!!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يسرى حسن

avatar

عدد الرسائل : 336
تاريخ التسجيل : 27/01/2009

مُساهمةموضوع: تموت الاسد جوعا أزاى ؟؟؟؟؟!!!!!!   الأربعاء 15 أبريل 2009, 9:50 pm

تموت الأسد في الغابات جوعا

دائما أتذكر هذا البيت من الشعر‏:‏
تموت الأسد في الغابات جوعا‏..‏
ولحم الضأن تأكله الكلاب

أتذكره عندما تصادفني هذه المشاهد‏,‏ خصوصا عندما قرأت في بريد الأهرام رسالة من أستاذ جامعي تجاوز السبعين من عمره كان يسرد التداعيات المؤسفة للقانون الجائر الذي صدر عام‏2000‏ والذي يقضي بإحالة الأساتذة الجامعيين الي التقاعد النهائي‏,‏ والترجمة الاقتصادية لهذا القانون تعني هبوط دخل هؤلاء الاساتذة الي النصف بعد حرمانهم من جميع البدلات والمكافآت الخاصة بالتصحيح وزيادة النصاب والجودة وقد فشلت المحاولات التي قامت بها نوادي أعضاء هيئات التدريس وجماعة‏9‏ مارس بالجامعات المصرية لإلغاء هذا القانون وعندما أقارن وضع هؤلاء الأساتذة الذين أفنوا أعمارهم في تربية الأجيال الجامعية وانتاج المعرفة العلمية ـ عندما أقارنهم بتجار السلاح والمخدرات الذين ينتشرون في بعض قرانا ومدننا والسماسرة ونهابي البنوك ومغتصبي الأراضي وسائر الفئات الطفيلية التي تحفل بها ملفات الفساد في بلادنا خلال ربع القرن الأخير أتعجب واتساءل‏:‏ كيف تستقيم الحياة وبناة فكرها ومعلمو اجيالها تضيق عليهم سبل الحياة الكريمة في محطاتهم الأخيرة

ويصل الأمر الي الحد الذي يشير اليه صاحب الرسالة المذكورة بقوله انني من الفئة التي لم تضع المال هدفا لها ووهبت حياتي للعلم والبحث العلمي فأحرزت نجاحا وتقديرا في الأوساط الأكاديمية العالمية والمحلية‏,‏ كما ربيت تلاميذ كثيرين أعتز بنبوغهم وكفاءتهم في مختلف المواقع المهنية التي يشغلونها ولم يخطر علي بالي قط انني سوف اواجه هذه المحنة في مرحلة حرجة من حياتي‏.‏

أيضا اتذكر هذا البيت من الشعر عندما ألمح النساء والرجال محدثي النعمة وهم يملأون عشرات العربات داخل أكبر محلات السوبر ماركت بجميع أصناف اللحوم والفاكهة والخضراوات والحلويات غالية الثمن ويخرجون الي سياراتهم يملؤهم الزهو وينظرون بتأفف وتعال الي عشرات الصبية من الفقراء الذين يتجمعون حول السيارات الفارهة يستخدون القروش كي يقيموا بها أودهم لأنهم لم يتذوقوا الطعام منذ عدة أيام‏,‏ وقد تذكرته أخيرا عندما تسلمت شيكا بمبلغ‏79‏ جنيها من المجلس الأعلي للجامعات مقابل الجهد الذي بذلته في تقييم رسالة ماجستير باللغة الانجليزية صادرة عن الجامعة الأمريكية لمعادلتها بالماجستير التي تمنحها كلية الاعلام ـ جامعة القاهرة لتأهيل صاحبها للتسجيل لدرجة الدكتوراة في الاعلام من كلية الاعلام

ويبلغ حجم الرسالة‏300‏ صفحة وقد قضيت أسبوعين في قراءتها وتقييمها‏,‏ ولم استطع ان امنع نفسي من مقارنة جهدي بجهد السباك غير المؤهل لممارسة هذه الحرفة والذي أصر علي ان يحصل علي‏50‏ جنيها مقابل تسليك البالوعة في‏10‏ دقائق وطاقم اشباه الحرفيين المتخصصين في اصلاح السيارات والذين دأبوا علي التهام مايزيد علي‏300‏ جنيه شهريا لاصلاح مايسرقه ويخربه زملاؤهم من معدات في سيارتي‏..‏ الأساتذة يحتاجون الي نظرة جديدة من الحكومة‏.‏

د‏.‏ عواطف عبد الرحمن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تموت الاسد جوعا أزاى ؟؟؟؟؟!!!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: أقلام متميزة :: منتدى قراءة فى الصحف-
انتقل الى: